مدير عام بلدية المنصور..الأستاذ فؤاد حمزة أن أبوابنا مفتوحة للجميع في استقبال اي شكوى أو طلب يخص بلديتنا وحريصين بمتابعة شؤون المواطنين والمراجعين في دائرتنا كل يوم اتحاد الحقوقيين العراقيين يعقد ندوة لمناقشة الانتحار والعنف الاسري زيارة معالي رئيس هيئة الاوراق المالية الاستاذ فيصل الهيمص الى سوق العراق للاوراق المالية وزير الصحة والبيئة يفتتح مستشفى الحياة لمصابي كورونا سعة “120” سرير بحضور محافظ بغداد ووفد العتبة العباسية المقدسة ومدير صحة الرصافة افتتاح بناية الحياة الخامسة لعلاج مصابي (كورونا) المنجزة من العتبة العبّاسية المقدّسة رئيس مجلس إدارة نادي الصيد العراقي يهنى العوائل العراقية ويبارك لأعضاء الهيئة العامة بمناسبة إعادة افتتاح نادي الصيد العراقي بعد إغلاقه دام 6 اشهر نقابة المحامين ترسل رؤيتها حول التعديلات الضرورية لقانون المحكمة الإتحادية غرفة تجارة بغداد تعلن عن تقديم أفضل الخدمات للاسرة التجارية خلال الفترة المقبلة من اجل تحقيق هدف الغرفة المتمثل بخدمة التاجر البغدادي والعائلةالعراقية الى سيدات ورجال الأعمال الكرام بالتعاون مع royal towers co الى سيدات ورجال الأعمال الكرام بالتعاون مع royal towers co اهمية جذب الاستثمار الخارجي. م / تعزية رئاسة اتحاد الحقوقيين العراقيين بمناسبة ذكرى عاشوراء رئيس صندوق إعادة اعمار المناطق المتضررة د.محمد هاشم العاني يستقبل السيد فراس الحمداني رئيس غرفة تجارة بغداد الآثار الاقتصادية لتداعيات فايروس كورونا. المأمون والمستشارية الثقافية الإيرانية تقران برنامج التعاون الترجمي المشترك.
اهمية جذب الاستثمار الخارجي.
اهمية جذب الاستثمار الخارجي.
اهمية جذب الاستثمار الخارجي.


الكاتب: admin
7:31 ص | سبتمبر 2, 2020
عدد القراءات:


بقلم /الدكتورعلاءالنوري..
من الضروري تحمل العديد من الجهات الرسمية الحكومية، وبعض أجهزة القطاع الخاص مسئولية تنمية وجذب الاستثمارات.
وضروري استحداث قطاع متخصص للترويج للاستثمارات، يتبع غرف التجارة بالتنسيق مع “هيئات ودوائر الاستثمار”، يتولى مسؤولية اقتراح الاستراتيجيات والاهداف ووضع الخطط التنفيذية، والتحرك بشكل سريع مع قيادات الأجهزة الحكومية المختلفة ذات العلاقة، لاجراء التعديلات لمواكبة أى تغيرات في المناخ العالمي يمكن أن يؤثر في تحقيق الاهداف الخاصة بجذب الاستثمارات.
وهذا القطاع سيتم تفعيلة في مقر غرفة تجارة بغداد لخدمة مجتمع رجال الاعمال؛ فإنه يمكن أن يتولى مسؤلية تأمين استثمار للشركات والمستثمرين العراقيين والاجانب المسجلين في الغرفة وبما يؤمن لهم ثقة فى التعامل، ودعم فى حل ومواجهة المشاكل التى يواجهونها”.
وأن الفكرة تعتمد على قيام الغرفة من خلال هذا القطاع بخدمات مدفوعة الأجر للشركات والمستثمرين الدوليين في مقابل دراسة أوضاع السوق والعمل كأمناء استثمار، وحل مشاكلهم مع أي من أجهزة الدولة، فضلا عن تولي هذا القطاع، تنظيم المؤتمرات والندوات والمعارض التي تدعم الدعوة للاستثمار في العراق.
ووضع استراتيجة واضحة وأهداف كمية للترويج للاستثمار في العراق ، والتركيز علي حل مشكلات المستثمرين الحاليين، باعتبارهم المصدر الأول للمعلومات عن مناخ الاستثمار ، والتعرف على قصص النجاح التي تساعد على خلق الوعي عند المستثمر المحتمل بإمكانية تحقيق النجاح والاستمرار فيه، والعمل على خلق فرص للتوسع الرئيسي مع المستثمرين الحاليين، خاصة أن لهم دراية بالسوق.
وقد يكون من الأسهل استمالتهم للتوسع في استثماراتهم، مع التوسع في إيجاد فرص جديدة حقيقية للاستثمار ، وتطوير خطة تنفيذية تفصيلية لجذب الاستثمارات من مختلف أسواق الاستثمار الدولية”.
مع ضرورة الأخذ في الاعتبار الاستفادة من التغيرات الدولية الحالية، والتي من المتوقع أن تستمر انعكاساتها لعدة سنوات قادمة مع تطوير قاعدة بيانات تفصيلية للمستثمرين المحلليين والإقليمين والدوليين، ومجالات اهتماماتهم وكيفية استمالتهم للاستثمار
وينبغي تطوير قاعدة من الموظفين والعاملين المتميزين في الشكل والمهارات التسويقية والبيعية سواء ممن يعملون بشكل مباشر في قطاع الترويج والمكاتب الخارجية أو الجهات الحكومية الأخرى ذات العلاقة، وتشكيل وحدات عمل داخل قطاع الترويج ووضع أهداف كمية ومحددة وخطة تنفيذية قابلة للتنفيذ والتحقيق، وإعطائهم الصلاحيات التي تمكنهم من تحقيق الأهداف المنوطة بكل وحدة.
وأن تنفيذ تلك الخطة المقترحة لمزيد من الاستثمار تتطلب تقسيم العراق إلى خريطة استثمارية من 4 محاور على الأقل، منها مجموعة المحافظات التي تتمتع بمزايا نسبية في قطاعات مختلفة منها السياحة، والصناعة، والزراعة، والخدمي، النفطي ..الدوائي..وحتى الرياضي وتقسيم خريطة العالم إلى مناطق محتملة لتصدير الاستثمارات، وإعطاء كل منطقة كود وأولوية محددة بالنسبة لنوع وحجم الاستثمارات المتوقعة من تلك المجموعة، على أن تشمل المعلومات التي يشار إليها ملفات بالمستثمرين المحتملين من تلك المناطق، وأساليب جذبهم للاستثمار وحجم التعاقدات المتوقعة منهم والمزايا التي يمكن أن تمنح لهم.
مع أهمية استخدام التقنيات الحديثة كوسائل الاتصال الإلكترونية للتعريف بفرص الاستثمار، ويشمل ذلك إنشاء موقع إلكتروني يوضح القوانين الحاكمة والمزايا والاعفاءات والمزايا النسبية للاستثمار فى كل منطقة، ويتم تنظيم مؤتمر تطلقه الغرفة تحت رعاية رئيس الجمهورية أو رئيس مجلس الوزراء، مع الموؤسسات الحكومية والمنظمات مع تطوير فريق عمل بمهارات عالية يتمكن من التسويق والترويج لفرص الاستثمار على أن يشمل كل فريق عمل متحدثين بلغة المستثمرين المحتملين، بهدف خلق الوعى لدى المستثمرين بمناطق الجذب الاستثمارى من خلال جلسات وورش عمل ومؤتمرات، تعد لهذا الغرض

والقادم أجمل انشاء الله

أحدث التعليقات